الحكومة الكتالانية تتجسس على مسؤولين كبار أثناء حضرهم لحفل زفاف بالمغرب
ع ل

المحرر- متاع

كشف تحقيق تقوم به السلطات الإسبانية في قضية عصيان الشرطة المحلية الكتالونية، عن تحول المغرب إلى نقطة لحرب التجسس بين الحكومة المحلية والحكومة الإسبانية.

و كشفت إحدى الوثائق حسب ما أوردته يومية “المساء” أن جواسيس “الكتلان” استهدفوا جمع معطيات عن مسؤولين إسبان كبار كانوا حاضرين في عرس لأحد أكبر الشخصيات المغربية.

وأوضحت المعطيات التي تداولتها الصحف الإسبانية، أن إحدى الوثائق أظهرت معلومات جمعت عن مسؤولين إسبان خلال حضورهم حفل زفاف ابن شخصية كبيرة في المغرب.

و أقر المحققون الإسبان أن طبيعة الوثائق التي عثر عليها في حوزة الشرطة المحلية لكتالونيا لها طابع تجسسي غير شرعي.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.