بعد الفضيحة رئيس جامعة الدراجات يحال على التحقيق…
ع ل

المحرر- متابعة

قررت مديرية الرياضة التابعة لوزارة الشباب والرياضة فتح تحقيق على خلفية انسحاب دراجي المنتخب الوطني من طواف المغرب في نسخته 31 يوم الجمعة الماضية، خلال المرحلة الثامنة حيث استدعت محمد بلماحي رئيس جامعة الدراجات للاستماع إليه والتعجيل بحضوره اليوم الاثنين.

وكان دراجو المنتخبين المغربيين للدراجات (أ) و (ب) المنسحبين من طواف المغرب للدراجات، قبل انطلاق مرحلته الثامنة، عقد ندوة صحافية، عشية اليوم الاثنين، بمقر الهيئة المغربية لحماية المواطنة والمال العام بمدينة الجديدة بداية من الساعة الخامسة.

ويهدف عناصر المنتخب من خلال عقد هذه الندوة توضيح العديد من الأشياء، التي يعتبرونها مغالطات خلفيات و أسباب الانسحاب و المشاكل التي يعانون منها منذ سنين، دون أن تستجيب الجامعة لمطالبهم.

وكانت الجامعة الملكية المغربية قد أوقفت الدراجين الذين انسحبوا، وذلك خلال ندوة صحفية كان المكتب الفدرالي للدراجات الجمعة الماضي بمدينة آسفي.

وكان المنتخب الوطني المتكون من 11 دراجا يمثلون المنتخب الوطني الأول (ستة عناصر) والمنتخب الجهوي (خمسة عناصر) قد امتنع من خوض منافسات المرحلة الثامنة التي ربطت بين مدينتي أكادير والصويرة على مسافة 166 كلم بسبب التهميش والإهمال الذي يتعرض له، وعدم توفير أبسط اللوازم الضرورية لإجراء هذا الطواف في ظروف جيدة حسب تصريحاتهم.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.