تدوينة فايسبوكية تجر أستاذا للتحقيق في مرتيل

المحررـ متابعة

افادت مصادر اعلامية، ان مصالح الأمن في مدينة مرتيل، إستدعت أستاذا  في سلك التعليم الابتدائي بعد نشره تدوينة على صفحته الرسمية في موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” يشيد فيها بالاعتداء الذي تعرّض له سائق سيارة برفقة فتاة من طرف بعض الأشخاص الذين وثّقهم فيديو بداع النهي عن المنكر، عن طريق الاعتداء بالضرب المفضي إلى الجرح.

وقام الأستاذ بنشر الفيديو الذي يوثّق لحظة اعتداء أشخاص ملثمين بالهراوات على رجل وشابة، عبر صفحته الرسمية مرفوقًا بتدوينة يُشيد فيها بالعمل الذي قام به أصحاب النهي عن المنكر تضمّنت عبارات اعتبرت تحريضية، إذ قال إن بطلي الفيديو يستحقان الرجم، وليس الضرب بالهراوات.

و سبق لوزارة الداخليّة أن حذّرت في وقت سابق كل من ينشر تدوينات أو فيديوهات تحريضية تدعو إلى العنف والتطرّف بالمتابعة القضائية.

  •   
  •   
  •  
  •  

تعليقات (0 تعليق)