بوجدور..حفل إفطار جماعي لفائدة مرضى القصور الكلوي
ع ز

المحرر ـ عبد الرحيم زياد 

نظمت جمعية مرضى القصور الكلوي ببوجدور، يوم أمس الخميس، بالمركز السوسيو تربوي، حفل إفطار جماعي، تحت شعار ” شهر رمضان المبارك رمز التآخي والتعاون “، ترأسه الكاتب العام لعمالة إقليم بوجدور، بحضور عدد من من الشخصيات الرسمية والمدنية وفعاليات من المجتمع المدني، فضلا عن منخرطي وأطر الجمعية المنظمة.

وتنوعت فقرات الحفل بين كلمات و عروض توثيقة، وتكريمات لعدد من الوجوه المحلية التي قدمت خدملتها الجليلة ، للجمعية و لأسرة مرضى القصور الكلوي ببوجدور، وهي الفئة التي وصفها الكاتب العام لعمالة بوجدور، في معرض كلمته ب” الفئة التي تعاني في صمت”. فيما ركزت كلمة المجلس العلمي، على اهمية التضامن والتكافل مع هده الشريحة من المجتمع امتثالا للقيم الاسلامية السمحة والمشجعة على مثل هذه المبادرات التضامنية والاحسانية، خاصة وانها تتزامن مع شهر الجود والعطاء والبذل، شهر رمضان الأبرك.

كلمة رئيس جمعية القصور الكلوي ، شكر فيها الحضور على تلبية الدعوة، و الجهات المساهمة في الحفل، واستعرض فيها مختلف انشطة وانجازات الجمعية التي قطعت شوطا كبيرا في التخفيف من معاناة مرضى القصور الكلوي ببوجدور، كما طرح مختلف التحديات والاكراهات التي تواجهها الجمعية، والتي وبالرغم منها نجحت الجمعية، بمساهمة عدد كبير من الشركاء في العمل على التخفيف منها وتحسين وتجويد العمل المقدم للمرضى.

وفي ختام الحفل تم رفع أكف الضراعة الى الله  عز وجل ان يشفي المرضى ويلطف بهم ، وان يجزي كل الايادي البيضاء التي تعمل على المساهمة في تخفيف الظروف عن المرضى و عائلاتهم.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.