إضراب ومسيرة وطنية للأطباء وطلبة الطب

المحررـ متابعة

قررت النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، بالتنسيق مع التنسيقية الوطنية لطلبة الطب بالمغرب، تنظيم مسيرة وطنية احتجاجية، يوم الاثنين 15 ابريل 2019 بالرباط من وزارة الصحة إلى البرلمان وخوض إضراب وطني، اليوم نفسه.

وأشار بلاغ للمكتب الوطني للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، توصل “إحاطة.ما” بنسخة منه، إلى أن المسيرة الوطنية الاحتجاجية، والإضراب الوطني يأتيان تماشيا مع الخطوات النضالية المقررة للشق التصعيدي من المرحلة الخامسة لمعركتهم النضالية التاريخية.

وتأتي هاتان المعركتان، أيضا، حسب البلاغ ذاته، بعد التواصل مع شريك النضال، التنسيقية الوطنية لطلبة الطب بالمغرب، و”أمام استهتار الحكومة المغربية بحقوقهم”، التي وصفها البلاغ بـ”المشروعة”، وأمام “استمرار انهيار قطاع الصحة، ودخوله مرحلة السكتة القلبية”، وأمام “حالة الاحتقان، والاكتئاب الجماعي الشديد في صفوف أطباء القطاع العام”.

ودعا المكتب الوطني جميع المكاتب المحلية والجهوية، وعموم الأطباء، والصيادلة، وجراحي الأسنان، إلى “التعبئة الشاملة والاستثنائية، طيلة هذا الأسبوع والمشاركة المكثفة في المسيرة الوطنية دفاعا عن الكرامة واحتجاجا على حقوقنا وعلى رأسها الرقم الاستدلالي 509 بكامل تعويضاته لكل الدرجات”.

وفي الأخير، لم يفت المكتب الوطني إلى التعبير عن مساندة النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام اللا مشروطة لطلبة الطب بالمغرب في معركتهم النضالية ولجميع نقاط ملفهم المطلبي العادل.

مقالات ذات صلة

إغلاق