البوليساريو تخطط لإشعال الكركرات من جديد

المحررـ ومع

أطلق انفصاليو جبهة البوليساريو، أخيرا، حملة تحريضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي لغلق معبر الكركرات واعتراض السيارات والشاحنات بالمنطقة، وذلك في خطوة للرد على قرار مجلس الأمن الأخير.

وذكرت جريدة “المساء” في عددها ليوم الاثنين، أن هذه الخطوة تأتي لدفع المنطقة إلى التصعيد في استنفار بعثة “المينورسو” لأفرادها، بعد تهديدات سابقة بالقتل واستهداف سيارات البعثة الأممية.

وشهد المعبر الحدودي الكركرات، أول أمس، إغلاقا شبه كلي من طرف شاب ينحدر من العيون، مما دفع قوات حفظ السلام الأممية إلى فتح حوار معه لمعرفة دوافع إقدامه على هذا الأمر، ومحاولة فتحه المعبر من جديد، يقول المصدر.

وأثيرت مخاوف أفراد قيادة “المينورسو” بعد أن تم مطاردة سيارات تابعة لها، والتقاط صور لها، خصوصا وأن الأمر قد تزامن مع دعوات الانفصاليين في مهاجمة هذه السيارات وإحراقها، إذ سارعت البعثة إلى استنفار وحداتها وتوجيه عدد من التنبيهات الأمنية للحفاظ على سلامة أفرادها.

مقالات ذات صلة

إغلاق