إعلان
إعلان

رشوة بمليار سنتيم تحاصر مسؤولا كبيرا في جهاز الدرك

المحررـ متابعة

واصلت الهيئة القضائية بغرفة الجنايات الابتدائية بقسم جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بالرباط مناقشة ملف المتهمين من مسؤولين كبار وموظفين في جهاز الدرك الملكي، المتابعين في قضية الاتجار الدولي للمخدرات، حيث استمعت إلى أربعة متهمين، بينهم قائد سرية ومسؤول بالفصيلة القضائية بالقيادة الجهوية للدرك بأكادير، وعناصر دركية بالمركز البحري بالعرائش.

و وفق مصدر إغلامي، فقد واجهت الهيئة القضائية مسؤولا بسرية العوامرة متابعا في حالة اعتقال بمجموعة من المكالمات الهاتفية الصادرة عنه حسب ما أثبتته الخبرة التقنية المنجزة على هاتفه وصوته، في اتجاه زملائه وبارون مخدرات، وهي المكالمات التي تبرأ منها المتهم جملة وتفصيلا مؤكدا أنه لا علاقة له بها.

إلى ذلك حاصر رئيس الجلسة المتهم بمكالمات في غاية الخطورة معظمها يتعلق بترتيبات تقنية لتيسير تمرير ونقل شحنات كبيرة من المخدرات بالمنطقة البحرية بالعرائش الواقعة تحت نفوذه، كما تضمنت هذه المكالمات التي عرضها القاضي بكل تفاصيلها على المتهم، إشارات في غاية الخطورة تتعلق بالتفاوض حول صفقات مالية خاصة بمساعدة البارونات لتهريب المخدرات وصلت إحداها لمليار سنتيم، وهو المبلغ الذي يعبر عنه بـ”القرد كامل” حسب قاموس “البزناسة” والدركيين الذين نسبت غليهم المكالمة الهاتفية.

مقالات ذات صلة

إغلاق