مصرع مريضة وإصابة ممرضة “ تخدير” في حادث سير بميسور

تسبب حادث اصطدام بين سيارة إسعاف وشاحنة كبيرة صباح اليوم بإقليم بولمان في مصرع مريضة، وتعرض زوجها لكسر في الظهر، وإصابة ممرضة تخدير كانت في مهمة المراقبة الطبية للضحية.

وأكدت مصادر طبية ل”الواحة بوست” أن الحادث، الذي وقع قبل فجر اليوم في مدخل مدينة ميسور، نتج عنه إصابة ممرضة قادمة في مهمة مهنية من أوطاط الحاج، بجروج متفروتة الخطور وكسور على مستوى الوجه.

المصادر ذاتها قالت إن سائق سيارة الإسعاف لا تدعو إصابته للقلق، وأن أسباب الحادث لا تزال مجهولة، في انتظار نتائج البحث الذي تجريه الضابطة القضائية.

وأضافت أن الممرضة المصابة نقلت في حالة حرجة إلى المركز الجامعي بفاس، واصفة النقل الصحي بأسطول الموت، “ إذ لا تمر الام حادث حتى يسمع خبر حادث آخر”.

يذكر أن مولدة بإقليم زاكورة أصيب موخرا إصابة بليغة نقلت على إثرها جوا من مستشفى سيدي احسابن بورزازات إلي المستشفى الجامعي بمراكش على إثر انقلاب سيارة إسعاف وعلى متنها حامل والمولدة المرافقة.

يشار إليى أن أصوات الأطر الصحية والنقابات التابعة للقطاع ترتفع باستمرار مطالبة بضرورة تحمل وزارة الصحة مسؤولية حماية أرواح الأطر الصحية والطبية التي تزهق في حوادث سيارات الإسعاف.

مقالات ذات صلة

إغلاق