طاطا : أبناء قبيلة دوبلال بتسينت يلتفون للنهوض بوحدة القبيلة

رضوان الدليمي -طاطا/ المحرر

 

تعد قبيلة دوبلال واحدة من القبائل الصحراوية العريقة الضاربة في جدور التاريخ ،إستقرت في بدايتها ببلاد شنقيط قبل ان ان تبسط نفوذها التام بوادي نون بزعامة قائدها ” أجانا” 

تاريخ القبيلة الحافل جعل ابناءها البررة يعملون بكل حيوية ونكران  الدات لتسهيل كل الأمور   والعمل على تذليل الصعاب التي من شأنها توفير ما تتطلبه هذه المناطق وبنائها بالشكل الذي يساعد على  تنميتها .

حيث عقدت قبيلة دوبلال بتسينت بإقليم “طاطا” جمعا عاما يومي 21و22 يناير 2020 وذلك بمقر دارالقبيلة بالدوار الجديد ،حضرته  وفود  مختلف العمالات والأقاليم(الزاك-السمارة-طانطان- العيون- الدار البيضاء- زاكورة –بوجدور -كلميم…).

اللقاء كان فرصة سانحة  لفتح نقاشات مستفيضة  ساهمت في  تشكيل مجلس منتخب للقبيلة سُمي” المجلس العرفي لقبيلة دوبلال بتسينت”، يهدف إلى :

* التواصل البناء ، وإيجاد حلول للنزاعات وعدم الانجرار الى العنف والعداوة ، وربط صلة الرحم.

*الإنخراط في جميع المبادرات الرامية الى النهوض بوحدة القبيلة .

*ايجاد حلول للمشاكل العالقة ووضع  خطة مستقبلية 

المجلس المنتخب ضمَّ 46 عضوا ممثلين في : شيخ القبيلة – المنتخبون-ممثلي أراضي الجموع- ممثلي الأعراش –ممثلي جميع الأقاليم – شباب القبيلة)، بالاضافة إلى عضوين شرفيين. وقد انبثق عن هذا المجلس مكتب يتكون من تسعة أعضاء يعهد اليهم تنسيق أعمال المجلس ومهامه.

  جدير بالدكر ان  أفراد القبيلة دعو الى مساندة مجلسهم ودعمه ومؤازرته حتى تحقيق تطلعات القبيلة والقطع مع كل الخروقات التي من شأنها زرع الفتنة والتفرقة.

مقالات ذات صلة

إغلاق