السلطة المحلية بسيدي يحيى زعير تلجم المجلس الجماعي للركوب على توزيع المواد الغدائية وأنباء عن تورط منتخبين في إطلاق حملات انتخابية مشبوهة

رضوان ادليمي – المحرر

 

يتابع الرأي العام المحلي بالمجال الترابي لسيدي يحيى زعير تامسنا النور تفاعلات توزيع المؤن والمواد الغدائية على الساكنة التي تمر من ضيق عيش يومي جراء جائحة كورونا، التي جعلت المجلس بكل مكوناته متواريا عن الأنظار لأكثر من شهر،ذلك أن الحزم الكبير الذي أبدته السلطات المحلية رغم انفلاتات بعض أعوان السلطة في تنسيق خفي مع بعض مستشاري الجماعة الذين خرجوا عن بكرة ابيهم لتنفيذ آوامر رئيس الجماعة التي حاول استغلال هذه الظرفية الحالكة لإطلاق العنان للكرم الحاتمي من المال العام للجماعة وسط تذبذب الرؤى والأهداف وغياب أرضية لإشراك كل المكونات المحلية في تدبير المرحلة بالتنسيق مع السلطة المحلية التي ألجمت المجلس الجماعي للركوب على توزيع المؤن والمواد الغدائية لأغراض انتخابية وهو الأمر الذي لم يعد مسكوتا عنه وسط رزنامة من الآراء المتداولة حول النيات المبيتة لإستغلال هذه الظرفية الحلكة التي تمر منها الساكنة حسب مصادر مطلعة عبر تصريحات لفعاليات وحساسيات محلية مختلفة.

فقد تواترت على المنطقة أخبار تفيد أن بعض الجهات المحسوبة على رئيس الجماعة الذي تسري في أوصاله دماء انتخابية شوهدت غير مامرة وهي تحمل عبر عربات الجماعة بعض المساعدات الغذائية ومحاولة توزيعها بعيدا عن أنظار السلطة المحلية التي كانت منشغلة بتدبير توزيع المؤن الغدائية بمركز سيدي يحيى زعير تامسنا النور.

حيث تعرضت مركبة تابعة لحظيرة سيارات الجماعة حسب مصادر مطلعة،وذلك على مخارج الجماعة في اتجاه طريق سيدي بطاش وبانخراط لبعض مستشاري الجماعي وبعض اعوان السلطة الذين يشتغلون خفية تحت مظلتهم.وفي سياق متصل امتعضت فعاليات جمعوية وحقوقية طريقة استغلال المجلس الجماعي لمرجعية المبادرة الملكية في توزيع المؤن الغدائية ومحاولة حشر رئيس الجماعة أنفه في استغلال هذه الجائحة على حساب فئات هشة،وذلك حين ساق بعض الفعاليات المحسوبة عليه بتسويق صورته وراء دعايات انتخابية مفضوحة وهو السلوك الذي قوبل بهجوم وتنديد بوسائط التواصل الإجتماعي المحلي حين أقدم احد الفاعلين بالتجمع السكني النور بتقديم آيات الشكر والولاء لرئيس الجماعة مشفوعة بصورته.

ممايذكي شعورا لدى الرأي العام المحلي والإقليمي بكل أشكال الركوب على هذه المرحلة واستغلال توزيع المؤن الغدائية التي أعطيت لها تعليمات صارمة لتوزيعها من طرف السلطات المحلية والإقليمية.

مقالات ذات صلة

إغلاق