هل يوقف المغرب استخدام لقاح “أسترازينيكا”؟

في ظل تفاقم أزمة لقاح “أسترازينيكا” وإعلان العديد من الدول الأروبية تعليق التطعيم باللقاح ضد كورونا، يتساءل الشارع المغربي عن موقف وزارة الصحة حيال مايجري.

ونقل موقع Le360  عن عضو في اللجنة العلمية والطبية التي تتابع استخدام لقاحي “أسترازينيكا” البريطاني السويدي، و”سينوفارم” الصيني في المغرب قوله، إن لقاح “أسترازينيكا” لا يشكل خطرا، ولا يوجد هناك أي سبب لتعليق استخدامه.

وأضاف المتحدث أن وزارة الصحة المغربية لم تسجل أي حالات خطيرة متعلقة بهذا اللقاح منذ بدء استخدامه في أواخر يناير الماضي.

ويأتي ذلك على خلفية تعليق استخدام لقاح “أسترازينيكا” في العديد من الدول الأوروبية، بينها النرويج والدنمارك وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا، بعد تسجيل وفيات بسبب خثار الأوردة بين الأشخاص الذين تلقوا لقاح “أسترازينيكا”.

وتجري السلطات الصحية الأوروبية فحوصات إضافية للقاح “أسترازينيكا” للتأكد من أمانه، على الرغم من أنه لم يتم تحديد الصلة بين استخدام اللقاح والوفيات.

وفي السياق ذاته، قالت منظمة الصحة العالمية إن هيئتها الاستشارية تمحّص التقارير المتعلقة بلقاح “أسترازينيكا” المضاد لكورونا، وأكدت أنه لا توجد أدلة على خلقه أي مشاكل صحية لدى متلقيه.

 

 

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد