التيلفزيون الجزائري يتهم المغرب باستعمال منطقة العرجة بفكيك لتهريب المخدرات

اتهم التيلفزيون الرسمي الجزائري في أول روبورتاج مصور من منطقة العرجة الحدودية، اتهم بعض المغاربة باستعمال منطقة العرجة بفكيك لتهريب الممنوعات.

واتهمت القناة الجزائرية مواطنين مغاربة بالإخلال بكيفية استغلال بعض الأراضي الجزائرية، على حد تعبيرها.

وقال نقيب في المجموعة 28 من حرس الحدود بالجيش الجزائري في تصريح للتيلفزيون أنه في إطار المهام المسندة لوحدات حراس الحدود لاسيما حماية ومراقبة الشريط ومكافحة التهريب والجريمة المنظمة، فإن وحدات حراس الحدود جاهزون للمحافظة وحماية حدودنا”.

وفي ذات السياق، أفاد بلاغ لعمالة فجيج مساء أمس، أن عامل إقليم فجيج عقد  الثلاثاء 16 مارس 2021 لقاء بعدد من مستغلي الأراضي الفلاحية المتواجدة بالمنطقة المسماة “العرجة” بحضور نائب أراضي الجماعة السلالية “أولاد سليمان” ومجموعة من أعضاء المجلس النيابي.

وخصص هذا اللقاء لتدارس التطورات المرتبطة بوضعية الأراضي الفلاحية المتواجدة بالجزء الواقع شمال وادي “العرجة” على الحدود المغربية – الجزائرية، وذلك على إثر اتخاذ السلطات الجزائرية لقرار مؤقت وظرفي يقضي بمنع ولوج هذه المنطقة ابتداء من تاريخ 18 مارس الجاري.

وفي مستهل تدخله، أشار عامل إقليم فجيج إلى أن هذا اللقاء خصص لتدارس الحلول الممكنة للتخفيف من تداعيات القرار السالف الذكر على مستغلي هذه الأراضي الفلاحية، مؤكدا على أن السلطة الإقليمية وبتنسيق وتشاور مستمرين مع الهيئات التمثيلية للجماعة السلالية ومستغلي الأراضي الفلاحية المعنية بقرار السلطات الجزائرية، ستبقى منكبة على دراسة وإعداد صيغ حلول تأخذ بعين الاعتبار كافة الاحتمالات الواردة.

ويأتي هذا اللقاء حسب البلاغ، في إطار سلسلة الاجتماعات التي تعقدها السلطات الإقليمية والمحلية بإقليم فجيج مع ممثلي الجماعة السلالية “أولاد سليمان” ومستغلي الأراضي الفلاحية المتواجدة بمنطقة “العرجة”.

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد