شرطي يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص هدد المواطنين و الشرطة بكلب شرس بتمارة

اضطر مقدم شرطة يعمل بالوحدة المتنقلة لشرطة النجدة بمدينة تمارة، اليوم الثلاثاء، لاستعمال سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 25 سنة، من ذوي السوابق القضائية، كان في حالة اندفاع قوية وعرّض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير عن طريق تحريض كلب من فصيلة شرسة.

وكانت قاعة القيادة والتنسيق بتمارة  قد تلقت إشعارا حول قيام شخصين بإحداث الفوضى بالشارع العام، مما استدعى تدخل أقرب دورية للشرطة من أجل توقيفهما، غير أن أحدهما كان يحوز كلبا من فصيلة شرسة قام بتعريض أحد الشرطيين لجروح خلال عملية التوقيف، وهو ما اضطر مقدم الشرطة لإطلاق رصاصة أصابت الكلب.

ومكن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من تحييد الخطر الناتج عن هذا الاعتداء وتوقيف المشتبه فيه، قبل أن تتم إحالة الكلب المصاب على المصالح البيطرية المختصة.

وقد تم إخضاع المشتبه فيه الموقوف للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، فيما لا تزال الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف المشتبه فيه الثاني بعدما تم تحديد هوية الكاملة.

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد