“من بعد ما جمع مليرات صحاح” الأمير بن سلمان يحلم بإنشاء مدينة مغربية فوق الأراضي السعودية
ع ل

المحرر- متابعة

بعد الضجة التي رافقت اعتقال عدد من الأمراء وأغنياء السعودية و الذي كان على رأسهم “الوليد بن طلال” استفاق ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان على حلم إنشاء مدينة مطابقة للمدن المغربية، وهذا ما دفعه لتشييد مجمع من خمسة قصور ملكية في منطقة “نيوم” الاقتصادية على ساحل البحر الأحمر، تأخذ شكل التصاميم المغربية.

وكشفت وكالة الأنباء “رويترز”، التي اطلعت على تصاميم لمجمع القصور، والتي تظهر مباني فخمة على طراز الهندسة المعمارية المغربية، هذا المشروع الذي تتوقع السعودية أن يفتح آفاقا اقتصادية جديدة للبلد في مرحلة ما بعد النفط، وأوضحت الوكالة، نقلا عن مصادر طلبت عدم نشر أسمائها، أن هذه القصور الخمسة التي ستقع على ساحل البحر الأحمر على بعد 150 كيلومترا غرب مدينة تبوك هي من العقود الأولى التي تمت ترسيتها في مشروع “نيوم”.

وستتكلف مجموعة بن لادن السعودية ببناء أحد تلك القصور، وهو ما يعني احتفاظ الشركة بدعم الحكومة على الرغم من احتجاز رئيس مجلس إدارتها وآخرين من عائلة بن لادن ضمن حملة لمكافحة الفساد.

ويضم مجمع القصور المذكور، والذي يعد “حلما مغربيا للأمير”، مهابط للطائرات المروحية ومرسى وملعب غولف، ويفترض أن تكون المنطقة على مساحة 26.5 كيلومترا مربعا.

 

 

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *