زوجة بوعشرين تكذب ما يروج حول إجراءات الطلاق وتؤكد أنها تحتاج لغسيل دماغ حتى أن زوجها فعل كل هذا…
ع ل

المحرر

بعد مرور عدة أيام على تفجر فضيحة مدير نشر “اليوم24” و “أخبار اليوم” وكل القيل و القال الذي رافق هذه القضية، خرجت زوجة “توفيق بوعشرين”، عن صمتها، لأول مرة لتتحدث عن بعض الجوانب المرتبطة بالموضوع كالفديوهات التي يواجه بها زوجها عن طريق النيابة العامة، وكذا الحديث عن مباشرتها لإجراءات الطلاق بعد اعتقاله.

وفي تعليقها على الفيديوهات الخمسين قالت زوجة بوعشرين، ”يجب أن أخضع لغسيل الدماغ حتى أصدق أن زوجي يضع كاميرات”، مضيفة “ويجب كذلك معرفة ما إذا كانت هذه الفيدوهات حقيقية أم مفركة، والجهة التي صورتها”.

أما بخصوص أنباء مباشرتها لإجراءات الطلاق، أكدت زوجة بوعشرين في حوار لها مع الزميلة “كود”، أن كل ما يروج بشأن هذا الموضوع فهو كذب وعار من الصحة”، إذ اعتبرت أن ما يقع محنة ولا تعلم ماذا سيحدث غدا”، كما طالبت بـ”مواجهة بين زوجها والمشتكيات به”.

وأكدت زوجة بوعشرين أنه “من المستحيل أن يتحرش زوجها بالمشتكيات به ويعدن لمكتبه أكثر من مرة”

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.