بنصالح و “السلفيات” مع العمال
ع ل

المحرر- متابعة

نزلت مريم بنصالح، مالكة مياه سيدي علي التي شملتها المقاطعة، بشكل شخصي لدعم عمالها، بعدما تجاوزت حملة مقاطعة ثلاث منتجات استهلاكية الشهر والنصف. وتداولت على مواقع التواصل الاجتماعي، صور لرئيسة أكبر إمبراطوريات الماء، مريم بنصالح، وهي تلتقط صور “سيلفي” مع عمال شركتها، فيما عقدت عددا من الاجتماعات مع الموزعين لمياهها المعدنية المقاطّعة، على مدى الأيام القليلة المتضية.

وفيما تجاوزت حملة مقاطعة مياه سيدي علي شهرا ونصف، تحفظت الشركة عن نشر حجم الأضرار المادية التي جنتها من وراء حملة المقاطعة، غير أن مصادر من داخل معامل مياه بنصالح أكدت أن إنتاجها تأثر بشكل كبير بحملة المقاطعة، ما استدعى نزول بنصالح شخصيا أكثر من مرة لمعاملها للوقوف على تطورات الإنتاج والتواصل مع العمال.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.