مديرية الحموشي توضح حيثيات شجار عنيف أمام مصالح أمن طنجة
ع ز

المحررـ متابعة

تفاعلت المديرية العامة للأمن الوطني بشكل جدي وسريع مع مقطع فيديو تم تداوله، أمس السبت 21 يوليوز، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والذي يوثق لتبادل العنف بين مجموعة من الأشخاص بمدينة طنجة، وذلك بحضور عناصر دورية للشرطة.
وأظهر البحث الذي باشرته المديرية العامة للأمن الوطني أن الأمر يتعلق بتوصل مصالح الأمن الوطني بطنجة، منتصف ليلة أمس السبت، بإشعار حول شجار بين مجموعة من الأشخاص كانوا على متن سيارة نفعية، وحارس أمن خاص لأحد المحلات التجارية، وذلك بسبب خلاف حول ركن سيارتهم في مكان خاص بالمحل، الأمر الذي تطور إلى تبادل العنف بين الطرفين.

بناء على هذه المعطيات، تم توجيه أقرب دورية للشرطة مكونة من شرطيين إلى عين المكان، واللذين حاولا ضبط المعنيين بالأمر، قبل أن تلتحق بهم عناصر باقي فرق الأبحاث والتدخلات والشرطة القضائية التي تمكنت من توقيف أحد المتورطين في هذه الواقعة، فيما تم نقل حارس الأمن الخاص للمستشفى لتلقي العلاج جراء تعرضه لإصابة جسدية.

وقد تم إخضاع الموقوف لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، التي أمرت لاحقا بوضعه تحت تدبير الحراسة النظرية، فيما تم تحصيل شكاية الضحية فور تلقيه العلاج ومغادرته المستشفى.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.