الرباط تحتضن مؤتمر للآثاريين الأفارقة لتثمين التراث الثقافي والتنمية المستدامة
ع ز

المحررـ متابعة

تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس،تنظم وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي و وزارة الثقافة و الاتصال من 10 إلى 14 شتنبر2018، برحاب كلية العلوم بجامعة محمد الخامس بالرباط، المؤتمر الخامس عشر للآثاريين الأفارقة حول موضوع: “تثمين التراث الثقافي الإفريقي و التنمية المستدامة”. و ستشهد هذه التظاهرة التي ستنظم لأول مرة بالمملكة المغربية مشاركة أزيد من 500 باحث من إفريقيا و باقي القارات الأخرى يمثلون 52 دولة.

وتتناول محاور مداخلات هذه التظاهرة، التي ستنظم تحت رعاية العاهل المغربي الملك محمد السادس، لأول مرة بالمغرب، مجموعة من الجلسات التي تعكس نتائج أعمال مختلف الباحثين بالقارة، مؤكدة ضرورة العمل على حماية وتثمين التراث الثقافي الإفريقي وخاصة الأثري منه.

وبالإضافة إلى التبادل العلمي، الذي يمثل النواة الأساسية لهذا الملتقى، ينتظر أن يتميز النقاش، خلال هذه التظاهرة، حسب بيان للمنظمين تلقت “إيلاف المغرب” نسخة منه، حول “الطرق والسبل الناجعة من أجل تعزيز وتشجيع التعاون بين مختلف المؤسسات والتخصصات من أجل خلق علاقات بين مختلف الباحثين الأفارقة ودعم التعاون جنوب _ جنوب”.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.