مستجدات قضية الأستاذ الذي قلب الطاولة على تلميذته

المحررـ متابعة

في علاقة بالقضية التي باتت تعرف بقضية  قلب الطاولة” بالثانوية التأهيلية الرحالي الفاروقي بمنطقة العطاوية بإقليم قلعة سراغنة، أنهت لجنة تفتيش من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش-أسفي، أبحاثها، الأربعاء الماضي، ومن المقرر أن تضع تقريرها أمام المدير الجهوي للأكاديمية من أجل تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات.

وحسب صحيفة “الأخبار”، فإن الفيديو الذي يظهر فيه الأستاذ وهو يقلب الطاولة على تلميذتين داخل الفصل، أشعل مواقع التواصل الإجتماعي، قبل أن تتدخل مصالح الأكاديمية وترسل لجنة إلى الثانوية المذكورة من أجل التحقيق في ظروف وملابسات الحادث.

واستمعت اللجنة المذكورة إلى الأستاذ المعني والتلميذتين، إضافة إلى أولياء أمرهما، ومدير الثانوية والمساعدين الإداريين، وجميع الأشخاص الذين حضروا أو أكدوا حدث قلب الطاولة على التلميذتين داخل الفصل، حيث جرى توثيق إفادات جميع الأطراف من قبل اللجنة المذكورة، قبل أن “تضع تقريرها أمام مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين من أجل اتخاذ ما يلزم من قرارات وفق النصوص التشريعية والتنظيمية المعمول بها.

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا بشكل واسع الفيديو الذي يظهر الأستاذ وهو يقلب الطاولة على تلميذتيه، يوم الأربعاء 02 يناير الجاري، قبل أن تتدخل مصالح الوزارة وتدعو الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين إلى التحقيق في الموضوع.

مقالات ذات صلة

إغلاق