هذه تطورات قضية السائق قاتل شرطي مرور بفاس

المحررـ متابعة

أحالت المصالح الأمنية بفاس، اليوم الاثنين الشاب المتورط في قتل ضابط أمن ممتاز كان يعمل في فرقة السير والجولان، يوم الجمعة الماضي، على النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالمدينة نفسها، بتهمة “الإيذاء العمدي الناتج عنه الوفاة والمترتب عن حادثة سير والسكر العلني والفرار”.

وأوضحت  مصادر مطلعة، أنه جرى تقديم المتهم البالغ من العمر 23 سنة،  أمام الوكيل العام بمحكمة الاستئناف، اليوم الاثنين، وتمت متابعته بتهمة “الإيذاء العمدي الناتج عن الوفاة والمترتب عن حادثة سير والسكر العلني والفرار”، حيث قرر ممثل النيابة العامة إحالته على قاضي التحقيق بنفس المحكمة، والذي حدد له جلسة 4 مارس المقبل من أجل الاستماع إليه تفصيليا في جلسة التحقيق التفصيلي.

جدير بالذكر، أن موظف الشرطة الفقيد قد تعرض للقتل وهو بصدد مزاولة مهمة تنظيم حركة السير والجولان بإحدى المدارات الطرقية بمدينة فاس، صباح الجمعة الماضي، عندما تدخل لتوقيف السائق المخالف بعد ارتكابه لمخالفة مرورية، غير أن هذا الأخير تعمد الفرار، مما تسبب في صدم ضابط الأمن الممتاز بواسطة سيارته.

في ذات السياق كان المدير العام للأمن الوطني،  قد أعطى تعليماته لمؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني للتكفل بجميع نفقات ومصاريف الجنازة، وتقديم كافة أشكال الدعم والمساعدة الضرورية لعائلة الفقيد، الذي كان شهيد واجبه المهني.

مقالات ذات صلة

إغلاق