انطلاقة رسمية لعملية فرز و تصنيف للمنتجات البحرية ببوجدور

نظمت اليوم المندوبية الجهوية للمكتب الوطني للصيد ببوجدور يوما إعلاميا و تحسيسيا حول مشروع فرز و تصنيف المنتجات البحرية قبل عرضها للبيع الأول بأسواق السمك.

هذا المشروع الذي تفتخر به بوجدور يعد الأول من نوعه على الصعيد الوطني و يهدف إلى تحسين خدمات المكتب الوطني للصيد المقدمة لزبناءه و كذالك تثمين المنتجات عبر الرفع من قيمتها.

هذاالنظام الجديد ثمرة عمل و مجهود منذ أبريل من السنة الماضية و قد مر عبر عدة محطات شملت داراسات ميدانية ورشات و تكوينات نظرية و تطبيقية لفائدة موظفي المكتب و الأعوان المكلفين بالفرز. أيضا المشروع كان موضوع عدة لقاءات و اجتماعات تشاورية مع المهنيين بحارة و تجار السمك.

 

المنظومة الجديدة تعتمد بالأساس على أربعة معايير وهي :

أولا تسمية المنتجات وفقا للوائح المعتمدة لدى المنظمة العالمية FAO.

ثانيا تحديد أحجام ومقاييس المفرغات ( كبيرة،صغيرة و متوسطة)

ثالثا طريقة عرض المنتجات أي كاملة أم منزوعة الأحشاء.

رابعا تنقيط درجة جودة المنتجات و ذالك حسب المعاير المتعارف عليها دوليا EXTRA – A – B

و فالأخير نذكر أن المشروع ماهو إلا استكمال نتزيل لإستراتيجية آليوتيس التي تروم تحسين أداء و تنافسية قطاع الصيد في المملكة.

مقالات ذات صلة

إغلاق