نقل شاب عشريني على عجل الى مراكش بعد تعرضه لاعتداء شنيع بالعيون

المحررـ متابعة

أفاد مصدر طبي أن مستعجلات بملهدي استقبلت مساء اليوم شابا عشرينيا مدرجا بالدماء بعدما تم التخلص منه برميه قبالة المستشفى من طرف مجموعة كانت على متن سيارة رباعية الدفع، وقد تم الاعتداء عليه بشكل وحشي، اذ تم بتر أعصاب عضلات يديه ورجليه الى جانب، اصابته بجروح خطيرة على مستوى الرأس.

وبالنظر للوضع الصحي المتردي للشاب فقد تقرر نقله للمستشفى الجامعي بمراكش قصد تلقي العلاج، وذلك بعد تفاقم وضعه بغرفة العناية المركزة بمستشفى الحسن بلمهدي.

في ذات السياق فتحت المصالح الأمنية تحقيقا معمقا في النازلة للوقوف على مختلف حيثياتها وملابساته، بغية فك لغز الجريمة التي هزت الرأي العام المحلي بكبرى حواضر الصحراء.

مقالات ذات صلة

إغلاق