رضاة الوليدين .. السجن 10 سنوات على مهاجر مغربي بسبب شكاية من ابنته

قضت محكمة بمدينة “فيرتشيلي” الإيطالية، مؤخرا، بالحكم على مهاجر مغربي  بالسجن 10 سنوات، بتهمة محاولة اغتيال ابنته، بعد أن قدمت الأخيرة شكاية ضده تتهمه من خلالها بمحاولة قتلها.

وكان الأب الخمسيني المدعو ”مصطفى” وابنته ”مريم” البالغة من العمر 20 عاما، في جدال مستمر بسبب رغبتها في مغادرة منزل الأسرة والعيش بمفردها على نمط الحياة الغربية.

الأب واجهها بالرفض التام ، الأمر الذي دفع الفتاة إلى تقديم شكاية ضده للأمن، حيث تم الحكم على والدها ب10 سنوات سجنا ، أي 3 سنوات مما طالب به المدعي العام، بالرغم من غياب أي دليل حول محاولة الاغتيال.

وقد اعترف الأب خلال جلسة سابقة أنه أراد معاقبة ابنته فقط عن طريق إيهامها بأنه سيغرقها نافيا نيته في قتلها، لكن المحكمة لم تتخذ هذا الدافع بعين الاعتبار

مقالات ذات صلة

إغلاق