ردوا البال…العثور على كاميرات مراقبة فوق أسرة غرف أحد الفنادق الفخمة

فتحت السلطات تحقيقًا في قضية اكتشاف كاميرات سرية في غرف نوم أحد فروع سلسلة فنادق “حياة” في ولاية مينيسوتا غربي الولايات المتحدة الأمريكية .

 

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فقد اكتشفت الكاميرات في عدة غرف، في فندق “حياة ريجنسي” وسط مدينة “مينيابوليس” في ولاية مينيسوتا الأمريكية، وجرى إبلاغ الشرطة عنها.

وأضافت الصحيفة، أنه وفقا للتقارير لم يتضح، بعد، ما إذا كانت الكاميرات قد صورت أيًا من الضيوف دون علمهم، ولكن من المتوقع أن تكشف الشرطة ذلك بواسطة تقنيات التنقيب عن البيانات.

وقال المتحدث باسم الشرطة، جون إلدر: ” لم نستخرج أي بيانات من الكاميرات، بعد، ونحن نعمل الآن على تحديد ما قد تحتويه”.

وأضاف: ” إن عدة غرف قد تأثرت بهذا الخرق الواضح للخصوصية، والشرطة لا تعتقد أن الفندق أو موظفيه متورطون في الجريمة”.

من جهته، قال خبير الأمن السيبراني مارك لانترمان: “هذا الحادث ليس صادمًا، فمن السهل جدا اختراق شبكة”واي فاي” (Wi-Fi) الفندق وتشغيل الكاميرا وبث الفيديو عبر الإنترنت إلى كمبيوتر المتجسس”.

 

وأضاف الخبير أنه من الصعب العثور على المسؤول عن الجريمة.

مقالات ذات صلة

إغلاق