استفار كبير بهذه المدينة لاستقبال الملك محمد السادس

بعدما تأجلت سابقا أكثر من مرة، من المتوقع أن يحط الملك محمد السادس الرحال بمدينة أكادير  بداية الأسبوع المقبل.

وفي هذا الصدد كشف عدد من المصادر الإعلامية، أن استعدادات تجري على قدم وساق لاستقبال العاهل الملكي، حيث عقد أحمد حجي والي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير اداوتنان مساء يوم  أمس الجمعة 31 يناير الجاري اجتماعا طارئا بمقر ولاية الجهة بحضور رئيس الجهة وجميع رؤساء الجماعات الترابية بعمالة أكادير إداوتنان والسلطات المحلية ورجال الدرك والامن والقوات المساعدة والوقاية المدنية.

المصادر نفسها قالت، إن الاجتماع خصص للزيارة الملكية الميمونة، وتعبئة جميع المصالح للاستعداد لهاته الزيارة والتي تنتظرها ساكنة جهة سوس ماسة بشغف كبير لما تحمل من دلالات قوية  وتجسيد  لما ورد في الخطاب الملكي الأخير بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء من تركيز على جهة سوس، التي أولاها الخطاب الملكي أهمية بالغة، حيث أن أكادير هي الوسط الحقيقي للبلاد، ودعوته السامية لفك العزلة عن هذه المنطقة و النهوض بتنميتها الاقتصادية الاجتماعية و جعل الجهة مركزا اقتصاديا جذابا يربط بين جهات المغرب.

مقالات ذات صلة

إغلاق