الشناوي لمرضى كورونا المشتكين من الاهمال: واش بغيتيو فندق 5 نجوم

انتقد مصطفى الشناوي، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحة العمومية، ونائب البرلماني عن فيدرالية اليسار، ما يتعرض له الأطر الطبية من انتقادات من طرف بعض المصابين بفيروس كورونا الذي عبروا عن “عدم العناية والإهمال”

وقال الشناوي، ان “الفيديو ديال سلا وديال سطات اللي دارو ضجة عند المواطن العادي البسيط، اللي ما عجبوش الإهمال وكيندد بعدم العناية وترك مريضة بالجوع وحتى واحد ما كيهضر معاها…غادي نقولك ببساطة ، راه هداك هو الحجر الصحي فالمستشفى ..غادي يتسد عليك بوحدك ..الممرضين والأطباء غادي يدخلو عندك جوج مرات فالنهار وهم اللي كيدخلو الماكلة وخا ماشي خدمتهم..حيث ماشي غير أجي ودخل عند مريض بكورونا”.

واضاف الشناوي: “راه باش يدخلو عندك خاصهم اكثر من نصف ساعة غير باش يلبسو اللباس الخاص ، ومنين غادي يدخلو عندك راهم غادي يبانو ليك بحال رجال الفضاء ما كيبان من وجههم والو …وخا يبغي يضحكو معاك ويرفعوا ليك المعنويات صعيب عليهم ، حيث  هم أصلا  ربي عالم بهم ، مستريسيين و خايفين  يتعاداو والتكوين ديالهم ماكانش فيه كيفية التعامل مع وباء مشابه، وداكشي ديال البطولات والتضحيات راه كاين غير فالافلام”.

وتابع المسؤول النقابي، في تدوينة له، انه “بالنسبة لنظافة الغرفة اللي تشكات منها السيدة مولات الفيديو، راه الناس ديال hygiène  هم اللي كينظفوها مرة فالنهار  وحتى هم خاصهم يتجهزوا  ويديروا بزاف الاحتياطات باش ما يخرجوش العدوى خارج الغرفة”ّ

واردف المتحدث: “ونزيدكم  راه ماعندكش الحق فالزيارة وحتى لو كان عندك ما غيجي عندك حد حتى من اقرب المقربين…والهاتف هو الوسيلة الوحيدة باش تواصل مع الخارج( ماشي باش تصور وتخلق الفتنة )

وزاد الشناوي، في تدوينة له “بالنسبة لحالة الغرفة وداكشي ديال لوكس ..راه ماغاديش يحطوك فغرفة فندق من خمسة نجوم ، راه غرف المستشفيات هكداك دايرين واش عاد رديتو البال… والطبيب والممرض مسؤولان فقط على المجهودات ديالهم ماشي على الحالة الكارثية اللي من شحال هادي كاينة وكلشي ساكت عليها”.

ودعا الشناوي المواطنين لمحاسبة البرلمانين، قائلا: حاسبو ممتليكم فالبرلمان اللي صوتو على عدم الزيادة لميزانية الصحة ..اللي حتى واحد ماهضر عليها …اما الطبيب والممرض راهم سامحين فعاىلاتهم وولادهم وكيديروعلاش قدو واغلبية ديالهم ماكيساينوش شي اعتراف ولا أوسمة  …اعار الله عطيونا غير شوية دالتقار”.

مقالات ذات صلة

إغلاق