طفل يلفظ أنفاسه إثر سقوطه في بئر مهجورة قرب أكادير

في حادث مأساوي، لفظ طفل أنفاسه إثر سقوطه في بئر مهجورة في دوار آيت بوعامر جماعة بلفاع، اشتوكة آيت باها قرب أكادير.

وبحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن الطفل يدعى آدم، يبلغ من العمر 13 عاما، كان يلعب بمعية أقرانه جنب البئر فانزلقت قدماه ليسقط داخلها، على عمق حوالي 20 مترا.

وعلى الفور، هرع سكان المنطقة إلى مكان الحادث، حيث شرعوا في عملية الإنقاذ، قبل أن تصل فرق الإنقاذ التابعة للوقاية المدنية والدرك الملكي.

وبعد جهود مضنية، تمكنت فرق الإنقاذ من انتشال الطفل، إلا أنه كان قد فارق الحياة.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد