موسكــو تضخ دماء جديدة في هيئاتها الدبلوماسية بالمغرب

تحاول موسكــو ضخ دماء جديدة في هيئاتها الدبلوماسية بالمغرب، إذ وصل إلى المغرب، مطلع شهر أكتوبر الجاري، عدد من الدبلوماسيين الروس الجدد، لتولي مناصبهم خلفا لزملائهم الذين انتهت مهامهم بعد ثلاث سنوات.

ومن بين العشرات من الدبلوماسيين الجدد، هناك قنصل جديد كان يشغل سابقا منصبه في الإمارات، وعدد من كبار المسؤولين الذين تم تعيينهم في الخدمات القنصلية والتمثيل التجاري الروسي في المغرب.

وترأس الخدمات القنصلية الروسية في الدار البيضاء قنصل عام يسانده قنصلان.

أما في الرباط، فترأس سفارة موسكو فلاديمير باتباكوف الذي تم تعيينه في هذا المنصب نهاية غشت 2022، والذي استقبله الملك محمد السادس يوم الاثنين الماضي لتسليمه أوراق اعتماده.

وخلف فلاديمير باتباكوف في الرباط فاليريان شوفايف الذي تم تعيينه رئيسا للسفارة الروسية في الجزائر.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد