ملك المغرب يرفض استقبال وزير خارجية موريتانيا بسبب دعمها للبوليساريو

 

المحرر

 

قرر المغرب تأخير استقبال دعوة رسمية لحضور القمة العربية بموريتانيا ،وأثار التأخير جدلا في بعض الأوساط الخاصة بالرباط، وبذلك تكون السلطات المغربية قد قررت تأخير استقبال دعوة رسمية لحضور القمة العربية بموريتانيا.

ذكرت صحيفة موريتانية، أن الملك محمد السادس لا يزال يرفض استقبال وزير الخارجية الموريتاني الذي وصل الرباط منذ أيام للمرة الثانية وعاد أدراجه مقررا مواصلة المسيرة إلي دول عربية أخرى من أجل إيصال الدعوات الرسمية.

وأفاد المصدر ذاته، أن بعض المصادر تقول إن المملكة المغربية غاضبة من موريتانيا إثر التمثيل المعتبر في تشييع جنازة زعيم جبهة البوليسارو.

هذا في الوقت الذي يرى البعض أن الفتور في العلاقة بين نواكشوط والرباط غير جديد و أن ما حدث مجرد استمرار لما كان يحصل في السنوات الماضية من “عدم تعيين سفير موريتاني بالرباط و احتضان المغرب لمعارضين موريتانيين، و غير ذلك “.

وينتظر المراقبون الأيام القادمة لمعرفة ما سيفضي عنه الأمر حيث سيترجم ذلك في طبيعة الوفد المغربي المشارك بالقمة العربية المقامة في  نواكشوط.

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة
اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد