قبل موعد الإفطار..حصة رياضية تنهي حياة أستاذ على شاطئ البيضاء

 

 

المحررعن اليوم24

 

في حادث مفاجئ، سقط أستاذ للسلك الإعدادي، مساء أمس السبت، مغمى عليه خلال حصة رياضية على شاطئ البحر بمدينة الدار البيضاء، حيث لفظ أنفاسه أمام بعض أصدقائه قبل وصوله إلى المستشفى.

وقال صديق للراحل لمصادر صحفية، إن المتوفى شاب في عقده الرابع، يعمل بإعدادية ابن سينا في مقاطعة البرنوصي، خرج رفقة زملائه لمزاولة الرياضة ساعتين قبل موعد الإفطار، ليسقط في غفلة من الجميع فوق شاطئ البحر.

وأضاف المصدر، أن الأستاذ متزوج وأب لثلاثة أطفال، أنهى صباح أمس السبت امتحانات السلك الإعدادي الموحد، ليخرج على الساعة الخامسة لمزاولة نشاطه الرياضي، قبل أن يفارق الحياة في الحين، في لحظة مفاجئة.

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة
اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد