حالة استنفار قصوى بسبب كارثة بيئية ضواحي مراكش
ع ز

المحرر ـ متابعة

كشفت مصادر إعلامية، أن لجنة خاصة من العاصمة الرباط حلت ليلة الثلاثاء 28 نونبر الجاري، بجماعة تسلطانت ضواحي مراكش في غمر كميات كبيرة من مادة “مرجان” زيت الزيتون بالمنطقة عبر قناة زرابة، و ما خلف من كارثة بيئية استهدفت الأراضي التي يتم سقيها بمياه السقي بمجموعة من مناطق إقليم الحوز وعمالة مراكش.

 و حسب نفس المصادر، فإن اللجنة باشرت تحقيق معمق في هذه الكارثة البيئية، و التي خلقت حالة استنفار كبيرة، مشيرة إلى أن رجال الدرك وقائد تسلطانت وأعوان السلطة المحلية و باشا المنطقة بالإضافة إلى قائد قيادة اغواطيم و مسؤولين عن عمالة مراكش و الحوز ، يتواجدون بعين المكان وذلك من أجل تحرير محضر في هاته الواقعة، التي من الواضح أن تسببت فيها معصرة لزيت الزيتون، يرجح انها من اقليم قلعة السراغنة التابعة لجهة مراكش أسفي.

وأوضحت ذات المصادر، أن الأمر قد يتعلق بأحد معاصر الزيتون التي توجد بجهة مراكش آسفي، وبالضبط بجوار قناة زرابة، أقدمت على التخلص بقايا عملية استخلاص الزيت من الزيتون “المرجان”، عبر إفراغها بقناة الري، ما تسبب في إفساد محاصيل مهمة بالأراضي المجاورة لقناة زرابة.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *