مسؤول بوزارة الفلاحة..قطاع الحليب في المغرب تضرر من حملة المقاطعة
ع ز

المحرر ـ متابعة

كشف نبيل شوقي مدير سلاسل الانتاج بوزارة الفاحة، أن قطاع الحليب يعد القطاع الفلاحي الثاني الأكثر انتاجا في المغرب بعد قطاع الحبوب، وهو ما يجعله يشغل 450 ألف منصب شغل”,

وأضاف شوقي اثناء مشاركته في حلقة هذا المساء من برنامج “قضايا وأراء ” على القناة الاولى أن العدد الإجمالي للمتضررين من حملة مقاطعة حليب “سنطرال” بلغ 120 ألف فلاح متضرر”

واضاف المتحدث أن وزارة الفلاحة استثمرت في قطاع الحليب 53 مليار درهم في قطاع الحليب الذي يشغل مليون و 400 ألف مواطن ،

وأورد المتحدث ان حملة المقاطعة اليوم تضر بقطاع الحليب، وتجعل الفلاح يتساءل عن مصيره، وعن مصير المكتسبات التي تم تحقيقها على امتداد سنوات من انطلاق برنامج المغرب الأخضر,

وشدد شوقي على أن قطاع الحليب يكتسي أهمية كبيرة في المنظومة الاجتماعية والاقتصادية في المغرب، لأنه “يهم شبكة من المتعاملين مع الشركة المعنية يصل إلى 120000 فلاح ومعهم أكثر من 600 ألف من أسرهم وعائلاتهم”  

وحذر المتحدث  من تداعيات حملة المقاطعة، حيث أكد أن استمرارها “من شأنه أن يلحق الضرر الجسيم بتعاونيات الحليب والمنتجين المنضوين فيها، وأغلبهم فلاحون صغار، وبالنسيج الاقتصادي الوطني في هذا القطاع وفي قطاعات مرتبطة به”.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.