الكهرباء يميط اللثام عن أزمة داخل جمهورية الخيام البالية
ع ق

المحرر الرباط

 

كشفت مصادر من داخل مخيمات تيندوف، أن أزمة تلوح في أفق العلاقات بين قيادة جبهة البوليساريو و قاطني تيندوف من الصحراويين الذين تعتبرهم الجبهة لاجئين!!

 

و حسب مصادرنا، فإن قيادة الجبهة و بإيعاز من الجزائر، تعتزم فرض أداء ثمن فواتير الكهرباء على الصحراويين، و الذين لطالما استفادوا من هذه الخدمة مجانا باعتبارهم لاجئين.

 

و قد تتسبب الخطوة التي تعتزم البوليسايو الاقدام عليها، حسب مصادرنا، في أزمة داخلية قد تترتب عنها احتجاجات و فوضى خصوصا في ظل الفقر المدقع الذي تعيشه أغلب الاسر الصحراوية بالمخيمات.

 

بعض المصادر ربطت الانهاء مع استغلال الكهرباء مجانا بتيندوف، بالازمة الاقتصادية الخانقة التي تعيشها الجزائر، بينما قالت مصادر أخرى ان الامر قد يكون مجرد تكتيك جديد لابتزاز المنتظم الدولي باستغلال معاناة الصحراويين.

  •   
  •   
  •  
  •  

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات مغلقة.