برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أفراد أسرة الصحافي الفرنسي الراحل جون بيير إلكباش

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الصحافي الفرنسي الراحل جون بيير إلكباش.

وأعرب الملك، في هذه البرقية، عن بالغ التأثر بالنبأ المحزن لوفاة الراحل جون بيير إلكباش، معبرا بهذه المناسبة المحزنة، لأفراد أسرة المرحوم ومن خلالهم لكافة أصدقائه وذويه، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة.

ومما جاء في البرقية الملكية “نستحضر بكل تقدير ما كان يتحلى به هذا الصحفي البارز الذي بصم على تاريخ الإذاعة والتلفزيون الفرنسيين”، مضيفا أن شغف الراحل بالحقيقة وموهبته الفذة “أضاءا المشهد الإعلامي وسيستمران في إلهام الأجيال المقبلة”.

وتوفي الصحافي جون بيير إلكاباش، أول أمس الثلاثاء، ويعتبر أحد أبرز وجوه الإعلام الفرنسي، كما اشتهر بمقابلاته الكثيرة التي أجراها خلال مسيرته المهنية الطويلة.

وبالإضافة إلى تحليلاته وتعليقاته التي واكبت السياسة الفرنسية مدى 60 عاماً، تولى إلكاباش أيضاً إدارة عدد من المحطات الإذاعية والتلفزيونية.

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد