تنسيق بين الأمن والديستي يضع حدا لنشاط عصابة متخصصة في النصب والاحتجاز المقرون بالعنف بإمزورن

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمدينة إمزورن بتنسيق مع مصالح الأمن بالحسيمة، بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني زوال اليوم الجمعة 6 أكتوبر الجاري، من توقيف خمسة أشخاص يشتبه في تورطهم في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال والاحتجاز المقرون بالعنف في حق الراغبين في الهجرة غير الشرعية.

وتشير المعطيات الخاصة بالبحث إلى تورط الموقوفين في تعريض مجموعة من الأشخاص للنصب والاحتيال بدعوى تهجيرهم بطريقة غير شرعية، حيث قاموا باحتجازهم بالعنف وإيهام ذويهم بكونهم وصلوا لوجهتهم من أجل سلبهم مبالغ مالية متفاوتة، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات المنجزة عن تحديد هوياتهم وتوقيفهم.

وقد أسفر إجراء التفتيش المنجز في هذه القضية عن حجز سيارتين خفيفتين، علاوة على حجز مبلغ مالي ضبط بحوزة المعنيين بالأمر، وذلك للاشتباه في كونه من متحصلات هذا النشاط الإجرامي

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد