غينيا بيساو تجدد دعمها لسيادة المغرب على كامل أراضيه

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والمجتمعات في غينيا بيساو، كارلوس بينتو بيريرا، اليوم الجمعة بالرباط، أن بلاده تجدد دعمها لسيادة المغرب على كامل أراضيه.

وأكد السيد بيريرا، في تصريح صحفي، عقب مباحثاته مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن “غينيا بيساو تعترف بسيادة المملكة على كامل أراضيها، وتلتزم ببذل كل ما في وسعها من أجل الاعتراف بهذا المعطى على الصعيد الدولي”.

وأضاف “مواقفنا متقاربة ومتطابقة في عدة مجالات على المستوى الدولي، لا سيما ما يتعلق بقضية الوحدة الترابية للمملكة”.

وسجل أن المغرب وغينيا بيساو تربطهما صداقة حقيقية، داعيا إلى تعزيز العلاقات بين البلدين بشكل أكبر على الصعيدين الثنائي ومتعدد الأطراف من خلال الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة.

كما أكد السيد بيريرا أن بلاده ترغب في تعزيز التعاون مع المملكة في عدة قطاعات، لا سيما التعليم، والتكوين المهني، والسياحة، والصيد البحري والصناعة، وهي القطاعات التي يتمتع فيها المغرب بخبرة كبيرة.

 

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد