الذبيحة السرية تقود خمسة أشخاص إلى الاعتقال بوجدة

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بوجدة، الخميس، من ضبط خمسة أشخاص يشتبه في تورطهم في ممارسة الذبيحة السرية ونقل اللحوم وتخزينها وترويجها في ظروف من شأنها المساس بالصحة العامة وتزوير أختام خاصة بعملية الذبح القانوني واستعمالها بطريقة تدليسية.

ووفق المعلومات المتوفرة فإن تنفيذ هذه العملية الأمنية تم بتنسيق ميداني مع مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، وبشكل متزامن داخل خمس محلات مخصصة للجزارة بمجموعة من أحياء مدينة وجدة، فضلا عن مرآب يتم استعماله في ممارسة الذبيحة بشكل سري وختم الذبائح باستعمال أختام مزورة.

وأسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة في إطار هذه العمليات الأمنية عن ضبط الموقوفين الذي يشتبه في تورطهم بشكل مباشر في هذا النشاط الإجرامي، بينما مكنت إجراءات التفتيش من حجز كميات مهمة من اللحوم الحمراء الفاسدة التي كانت موجهة لمحلات الجزارة والمطاعم، علاوة على حجز سيارتين للنقل ومجموعة من المعدات والوسائل التي تستعمل في هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن درجة ومستوى تورط كل واحد من المشتبه بهم في هذا النشاط الإجرامي، وكذا توقيف باقي المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية التي تهدد الصحة العامة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد