ضغوطات فرنسية على نجم المنتخب الوطني المغربي إلياس بن صغير لحمل قميص الديوك

كشفت تقارير إعلامية فرنسية أن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم يضغط على النجم المغربي إلياس بنصغير، لاعب موناكو الفرنسي، لتغيير جنسيته الرياضية وتمثيل “الديوك” بدلا من أسود الأطلس.

ووفق موقع “فوت ميركاتو”، فإن الاتحاد الفرنسي لا يرغب في خسارة إلياس بنصغير، إذ مازال يحاول إقناعه بتمثيل فرنسا بدلا من المغرب.
وكان إسم بن صغير قد ظهر مع الأسود من خلال تألقه في وديتي موريتانيا و أنغولا الأسبوع المنصرم، وقدم بن صغير أداء نال استحسان الجمهور المغربي.

شارك هذا المقال على منصتك المفضلة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد